01‏/12‏/2013

وين القمنده

اغلبنا لا يتابع جلسات الاستجواب و يمر على ملخصاتها ...فقط
كثير من الاوراق و المواقف كشفت بهذه الجلسة
وكما ذكرت سابقاً ان هناك لعب كبيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــر جداً لا يظهر لنا الا بعد ان نتوقف عنده


ومما توقفت عنده هو احتجاج على الراشد وصفاء الهاشم لمداخلة الطريجي


ادفانتج
ماهي قصة ادفانتج

عام2005 تم تأسيس هذه الشركة بين خمس اشخاص بمبلغ نص مليون دينار
  • محمود حيات ( شركة المشاريع الاستثمارية ) 30%
  • محمود حيدر ( الزمرده الاستثمارية ) 20%
  • صفاء الهاشم 20%
  • رضوان عبدالله 15%
  • عيسى الوقيان 15%
 وكانت اخر ميزانية للشركة تم تقديمها لوزارة التجارة عام 2009 والواضح من المعلومات انها خسرت 98% من راس مالها
اكرر خسرت 98% من راس مالها

( اي يجب تصفيتها مو 50% او 60% او 70 % لا يا سادة 98% يعني الشركة حالياً راس مالها 2%)

وياليت الامر توقف عند هذا الحد فحسب المعلومات ان الشريكين

( مشاريع الكويت الاستثمارية و الزمردة قد خرجوا من الشركة ) وهنا تأتي الطامة الكبرى نعم الطامة الكبرى
فقد دخل بدلا منهم (( الشركة الكويتية للأستثمار )) وهي مساهمة مملوكة للحكومة اي من المال العام اي اموال الشعب
تتسألون لماذا ثارت ثائرتهم ببساطة الاجابه بهذه الاسئلة
1- لماذا لم تتحرك وزارة التجارة تجاه امتناع الشركة عن تقديم البيانات من 2009



2- متى دخلت الكويتية للأستثمار (( مـــال عــــام )) كمساهم بالشركة وكيف دخلت هل في دراسه سبقت هالقرار والا ..؟
سبب الثورة و المقاطعة و الاعتراض لمداخلة الطريجي ببساطة
3- في حال اشهار افلاس الشركة بسبب خسارة كامل راس مالها هل يحق لصفاء الترشح بالانتخابات
عرفتم وين القمندة

***انتظروني بالبوست القادم لأريكم ما حكاية العراقي ولماذا هاجمت صفاء العراقي الغير موظف  اكرر الغير موظف بالدولة وصدت عينها عن العراقي الثاني الموظف بالتخطيط

قلنا لكم اللعب كبيـــــر والقمندة أكبـــر وبالمستندات
إرسال تعليق