31‏/10‏/2013

تحديث رولا ولحمة ضب الوزراء وصفــاء النيه

تحديث2

تحديث بالاسفل

لحمة ضب
اي ان بالامر شيئ ما
الوثائق التي سربت امس استعجل منا الكثيرون بها بالقاء اللوم على الوزيرة رولا وانها هي من اصدرت هذه القرارات او انها اقتراحاتها او افكارها او او
لكن الم نقرئ الفقرة الاخيرة بالوثيقة والتي تقول
وقد اصدر مجلس الوزراء قراره رقم (549/خامساً) بإحالة الموضوع الى وزير الدولة للتنسيق مع الجهات المعنية
لاحظو مجلس الوزراء احال اليها الموضوع للتنسيق مع الجهات
بما معناه ان الكتاب او الوثائق التي صدرت ليست من اقتراحها بل هي مكلفة بها للتنسيق مع الجهات من قبل مجلس الوزراء مع الجهات من هي الجهات
نأتي الى شقيين
من هي الجهات و ماهو لب الكتاب
الجهات حسب القراءة الاولية
هي الاعلام

الداخلية، الدفاع ، الحرس الوطني





وايضا التربية

لب الكتاب تطبيق القانون اما تفاصيله عزل اي من المعارضين ممن يتولون مناصب قيادية وحرمانهم منها بل وصل الامر الى الطلبة و اكيد هنا اننا نتكلم عن طلبة الجامعة لتأثيرهم باتحادات الطلبة والتي تعتبر المكون الاساسي لبدء الحياة السياسية وابرزهم كمثال الائتلافية الوسط الديموقراطي ووو الى اخره وهي الفئة العمرية الاكبر المشاركة بالحراك الشعبي الاخير ومن المؤكد لا نستثني اساتذة الجامعة
لا فقد بلغ التعسف ابعد مدى
*لنفرض انك قمت بجريمة وعوقبت عليها خلاص  لا طبعا عند رشيده بلغ الامر اكبر من ذلك
فانك ستعاقب و قد يدمر مستقبلك الوظيفي طوال العمر اذا كنت موظف عادي لن تكون رئيس قسم او مدير بالمستقبل يعني اشتغلت والا ما اشتغلت نفس الشي فانك ستحرم باقي عمرك من اي منصب قيادي كما جاء بالفقرة 23


يبدو ان رشيده قد ضاقت ذرعاً بكلمة حراك ونسبت الى هذه الكلمة الكثير فقد جعلته تأمر على الحكم و التعرض الى الذات الاميرية ايضا وقد يكون اي حراك تطلقه فئة غدا كمثال ناطر بيت بمضمونها انظروا الى هذه الفقرة لتكتيم الاعلام وارهابه

ما يعنني بالكتاب هو شيئ اساسي واحد فقط وقفت عنده

الكتاب من شهر مايو اي بعد مرور اكثر من خمس شهور يسرب؟؟؟؟؟
لماذا الان ومن سربه ليس مكتب رولا بالتأكيد
انما هي احد الجهات التي كلفت بالتنسيق معها وابرزها الجهات الاربعة الاعلام الداخلية الدفاع التربية
ويمكن احد اعضاء مجلس بو صوت

معليش ((( صفـ...و ))) النية وبطلنا نركب باصات بنقضيها مشي

لست هنا لأبرئ الوزيرة رولا وهي متضامنه مع مجلس الوزراء كونها وزيرة لكن ابلغ رسالة اننا لسنا شعب مغفل فرشيدة نعلم عن نهجها ولكن ان يشركونا اعضاء رشيدة بخلافتهم وصراعهم مع بعض او مجلس بو صوت معليش مره ثانية بطلنا نركب باصات انتهت دولة الرفاه بنقضيها كعابي

بالنهاية تحبون رولا تكرهونها شيئ و ان الموضوع في لحمة ضب شيئ أخر

جريدة سبر الالكترونية تؤكد ماذكرته بعد نشره بالمدونة
اساس وثيقة رولا
  
تأكيداً ايضا خدمة المجلس تنشر كتاب لرئيس مجلس الامة المبطل السابق علي الراشد يؤكد ويدعم مأشرت اليه

إرسال تعليق