27‏/04‏/2009

انا كذاب ان كنت بواسيك


أخي العزيز عبدالعزيز اكذب عليك ان وجدت كلمة أواسيك بها
لما يعتري حياتك بهذه اللحظة
فلا يمكن و اكون كاذب بل مخادع أن قلت انني ساخفف عليك
بل يا صديقي لا أخفيك أنني
لا أريد أن أفكر بل سأكون صادقاً معك لأبعد الحدود
لا أحب أن أواسي أحد بهذا الحزن أتعلم لماذا لأنني أعرف انه
حـــق
و سياتي يوما و يطولنا بل أتمنى أن يكون يومي قبلها
عبدالعزيز لا اريد ان اكتب و أطيل و ايضا العكس لما يدور بخلدي
فقد كنت ارفض ان اكون بهذا الموقف استغفر الله
اتعلم اني اقرئ ما اكتبه و اريد ان امحيه
لا لشيئ و لكن لا اريد ان ارى هذا اليوم
عبدالعزيز يا كبر فاجعتك ياااه يا عبدالعزيز
اذا مجرد رؤية غيري اتعبتني و جعلتني تائه ما بين شاشة اكتب بها شيئ يواسيك
و شريط صور يمر علي لا اريد له نهاية من طفولتي حتى زواجي و لهفتها على اطفالي
عبدالعزيز تراني فعلا مجنون و قاعد اتعبك بكلماتي
يا خوي الله وحده فقط وحده فقط هو الذي سيعينك و يعينا على التفكير مجرد التفكير بفقدان
الأم
عظم الله أجرك و جعل مثواها الجنه و خفف عنها السؤال
و يرحمه برحمته فهو الرحمن الرحيم
انا لله و انا اليه راجعون

إرسال تعليق