10‏/07‏/2005

سوق الأخلاق جبر وإتغندروا المنحليين


سوق النظافه جبر وإتغندروا النتنيين




مثل مصري شعبي

ويتكلم عن ان النظافه خلصت وإتعنطزوا النتنيين اي القذرين

قلبت هذا المثل من خلال ذهابي الى أحد الاقارب وهو يعمل بمجمع المحاكم للأحوال الشخصية وكنت أريد عمل توكيل فا كاعادتنا مريت عليه وشربت فنجان قهوة
سالته اشفيك شكلك مشيب وقرفان

قالي من طبيعة العمل والبلاوي اللي انشوفها
قلت عادي مو شي جديد
قالي هالمرة لأ
بزيادة بزيادة ويعلي صوته
فقلت اشفيك

قالي ياخالد
القانون القانون
وقذارة بعض المحامين
( ونحن نتكلم هنا عن الاحوال الشخصية )

فقلت مالجديد سلك المحاماة فيه الملتزم واللي يدور على البيزة

فقال لكن بلاع البيزة هذا يوصل الى مرحلة الانحلال الاخلاقي بقبوله قضايا مثل هالنوع

قلت له شنو هالنوع

فقال اتفضل
جنس ثالث رافع قضية يطالب بنفقه
!!!!!!!!!!!

يا رب سترك يا ستار العيوب نجنا مما نخاف
شنو الكويت اقرت زواج مثليي الجنس
لا واللي يرحم والدينك لا تقووول

قالي لا لا ما وصلنا هالمرحله

قلت له فهمني

قال هذا ولد شعر وحف الحواجب والعطر النسائي واللبي الشفاف الحريمي الناعم واللون الوردي

المهم من اول نظره تعرف انه انسان منحل اخلاقيا وشاذ جنسياً

قلت كمل

قال رافع قضية نفقه على والده يطالبه بالمصروف الشهري لأنه ابوه قاعد يعاقبه بمنع المصروف عنه

قلت الغلط من الابو كان أجلده ابرك له

قال اهو قطع عنه المصروف وساحبه بالمحاكم
لو جالده شنو سوي فيه

المهم
القاضي شنو قال

القاضي حكم له بمبلغ وقدة 250 دينار شهريا وذلك لأن الوالد مقتدر والولد يدرس بجامعه خاصه

قلت هالكلام اشلون القاضي ما شاف هيئته
قال شافها

لكن الاب معاشه فوق الالفين دينار

والولد ابوه مو معطيه سيارة يعني الطريق الى الجامعه يروح بدنارين ويرجع بدنارين دخلنا بما يقارب 100 دينار غير المراجع والملازم وووو الخاصه بدراسته غير المصروف

الاب نكر كلام ابنه وقال انه يصرف عليه

فارد المحامي قال خلاص مو اهو يقول يعطيه
خلاص خله يحدد المبلغ اللي يقول انه يعطيه اياه

ويستلمه بصفه رسمية

قانونيا ، قانونيا ، قانونيا

يخربيت القانون

ويخربيت المحامين

ويخربيت هيك أشكال
إرسال تعليق